وزير التعليم يرد على صور الجميلات حرب «شعواء» لتشويه صورتي

وزير التربية والتعليم محمود ابوالنصر

رد الدكتور محمود أبو النصر، وزير التربية والتعليم، على الصور التي نشرتها وسائل إعلام ويظهر فيها برفقة فتيات حسناوات، بقوله: “إنها حملة المقصود بها تشويهي شخصيًا”.

وأضاف، خلال مؤتمر منعقد بالوزارة، الإثنين: “ما تم نشره من صور تشويه يتم تأليفه من أجل أهداف غير معلنة للبعض”.

وفي شأن آخر، نفى الوزير وجود تجاوزات في مشروع التابلت، مؤكدا أن المشروع تنفذه القوات المسلحة، وهي لا تسمح بالتلاعب أو التجاوز، حسب قوله.

وأضاف: ما أشيع حول سفرياتي للخارج، عار تماما من الصحة، موضحا أن سفره إلى الإمارات وفر 4.5 مليارات دولار لتطوير التعليم المصري، وسفره إلى الكويت، وعمان، أفاد العملية التعليمية في مصر.

وتابع: سفرية فرنسا حققت هدفا كبيرا بتحويل مركز سرس الليان بالمنوفية إلى مركز إقليمي لمحو الأمية وتعليم الكبار، وكذلك هيكلة التعليم الفني، ومراجعة الخطة الإستراتيجية وتمويلها.